“لكل مقام مقال”.. تعلم أهم قواعد إتيكيت الكلام

“لكل مقام مقال” بهذه المقولة التى أسست عليها أهم نظريات البلاغة العربية القديمة وعلم الخطاب، تتلخص مجموعة من القواعد المهمة التى يجب إتباعها أثناء الحديث، وخاصة مع الغرباء أو فى مواقف معينة كالعزاء أو الأفراح أو المواساة أو غيرها من المواقف التى تحتاج إلى عناية بالكلمات قبل خروجها.

لذلك تقدم هبة الفار، خبيرة الإتيكيت، مجموعة من النصائح لتعلم “أتيكيت” الحديث السليم، وتقول “الفار”: “لم تترك قواعد الإتيكيت شيئا إلا ورسمت له خطوات وأسلوبا للرقى به، وتقديمه فى أجمل صورة، مثل طريقة الوقوف والجلوس والسير، وحتى طريقة الكلام”.

وتتابع “الفار”: “للحديث أساليب تجعله أكثر جمالاً وعزوبة، فعلى سبيل المثال، يجب تجنب الصوت العالى أثناء المناقشة، ومن الأفضل الحديث بدرجة متوسطة من الصوت، مع أخذ نفس عميق بين كل جملة”.

أيضا يجب أن يتسم حديثنا اليومى مع الأصدقاء والمعارف بالرقة والعقلانية، وتجنب الانفعال السريع، وإعطاء الفرصة للآخرين للتعبير عن آرائهم دون توجيه انتقادات، إلى جانب عدم مقاطعة الآخرين لحين الانتهاء من الحديث، ويجب أن نبدأ حديثنا بالابتسامة حتى نشجع الطرف الآخر على إكمال الحديث.

 

م/ن

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s